أفطرت في رمضان بسبب العادة السرية

أفعل العادة السرية تقريبا كل يومين, وأحب الصور الجنسية, وقد أفطرت في نهار رمضان بسببها, وكل مرة أفعلها أندم, وأتوب, وأصلي ركعتين، ولكن أعود لها مرة ثانية, وأفعل الرياضة تقريبا كل يوم. ما الحل؟ وماذا علي بسبب الإفطار في نهار رمضان؟

هند

31 سنه

guest
3 تعليقات
الأكثر تصويتاً
الأحدث الأقدم
Inline Feedbacks
View all comments
استاذه علياء
استاذه علياء

الأمر خطير، لأنك تقع في معصية في شهر الصيام، والصيام فرصة لأن يبتعد الإنسان عن مثل هذه الممارسات الخاطئة والمعاصي التي درج عليها واعتادها، لأن الصائم يترك طعامه وشرابه وشهوته الحلال لله، يترك طعامه الحلال وشرابه الحلال لله، فكيف لا يترك الحرام الذي حرمه الله في رمضان وفي غيره في الليل وفي النهار؟!

ام خالد
ام خالد

لا تنظر إلى هذا الخطأ، ولكن انظر إلى عظمة من تعصيه، ومع ذلك فالفطر في رمضان كبيرة، فكيف إذا كان الفطر بمثل هذه الممارسة التي هي أصلاً محرمة في رمضان وفي غيره؟! نسأل الله أن يعينك على الخير، وأن يردك إلى الحق ردًّا جميلاً.

وأشغل نفسك بالخير، وابحث عن رفقة صالحة، ولا تأت لفراشك إلا وأنت جاهز للنوم، وحاول دائمًا أن تنام على طهارة، وأن تستيقظ على ذكر، وأن تتجنب الوحدة؛ لأن الشيطان مع الواحد، وأهم من كل هذا أن تراقب الله فتغضَّ بصرك، لأن الإنسان إذا أطلق لبصره العنان لجلب لنفسه هذه الأتعاب.

يارا
يارا

هذه الممارسة السيئة الخاطئة لا تُوصل إلى الإشباع، لكنها توصل إلى السُّعار، وتجلب لصاحبها الوبال -عياذًا بالله– فهي سبب للانطواء، وسبب للتبلُّد، وسبب لفقدان اللذة في مستقبل حياتك الأسرية، فعليك أن تبتعد عن هذه الخطيئة وعن هذا الأمر، خاصة في شهر الصيام، هذا الشهر العظيم الذي ينبغي أن تراعي حرمته، وأرجو أن تبتعد دائمًا في رمضان وفي غيره عن الصور الخليعة التي تقول بأنك تحبها، واجعل مكانها حب الله، وحب ما يُرضي الله تبارك وتعالى.

أضيفي مناقشة جديدة

3
0
شاركي بتعليق جديد على هذه المناقشةx
()
x