أيهما أفضل الروايات الدينيه أم الكتب؟

أنا أقرأ روايات دينية، كـ: في الحلال، وفي قلبي أنثى عبرية، وبصراحة استفدت كثيرا، وغيرتني، ولكن هناك من يقول أنها تؤثر سلبا على من يقرؤها، فهل هذا صحيح؟ بدأت طريق الالتزام الحمد لله، وصرت أصلي الفروض وأقرأ الورد والأذكار، وأغض البصر، وأبتعد عن الصداقات نهائيا، فبأي شيء تنصحني أيضا؟ وهل الروايات الدينية أفضل أم الكتب؟ وما هي؟

نورا

26 سنه

guest
2 تعليقات
الأكثر تصويتاً
الأحدث الأقدم
Inline Feedbacks
View all comments
استاذه علياء
استاذه علياء

انصحك أن تستغل وقتك بقراءة ما ينفعك ويفقهك في الدين من الكتب العلمية الموثوقة، ومن أهمها ما يلي:
كتاب 200 سؤال وجواب في العقيدة لحافظ حكمي، وكتاب رياض الصالحين للنووي في الحديث والرقائق، وهناك كتب في التزكية والتربية مثل: مختصر منهاج القاصدين لابن قدامة، وهناك كتب في السيرة النبوية مثل الرحيق المختوم للمباركفوري.

وهناك كتب في الفقه مثل: فقه السنة لسيد سابق، وهناك كتب في القصص مثل: قصص الأنبياء لابن كثير، وهناك كتب في الأذكار مثل حصن المسلم للقحطاني، وقبل هذه الكتب كلها كتاب الله تعالى، مع كتاب مختصر في تفسيره مثل مختصر تفسير ابن كثير لأحمد شاكر.

ياسمين
ياسمين

غالبا أن الروايات فيها كثير من الخيال واللاواقعية، كما أنها أيضا تخضع لعقيدة وفكر كاتبها، وبعض كتابها ليسوا موثوقين، ولا مستقيمين على دين الله، فنخشى عليك من التأثر بما فيها من الخطأ.

أضيفي مناقشة جديدة

    2
    0
    شاركي بتعليق جديد على هذه المناقشةx
    ()
    x