تأخير صلاة العشاء إلى ثلث الليل

السلام عليكم .. قرأت أنّه من المستحبّ تأخير صلاة العشاء إلى ثلث الليل، ولكنّي لا أصلّيها عند ثلث الليل بل قبله ، أنتظر ساعة أو نصف ساعة مثلا ثمّ أصلّيها فهل يجوز لي ذلك ؟ أم أنّ الأفضل أن أصلّيها في وقتها ؟ وهل المستحبّ تأخير الصلاة إلى الثلث فقط أم أنّ تأخيرها ولو قليلا يدخل في المستحبّ أيضا ؟

الفردوس الاعلي من الجنه

27، قطر

guest
1 تعليق
الأكثر تصويتاً
الأحدث الأقدم
Inline Feedbacks
View all comments
الراضيه بقضاء الله
الراضيه بقضاء الله

يستحبّ للرجال والنساء تأخير صلاة العشاء؛ لأنّه عليه الصلاة والسلام لمّا أخّرها ذات ليلة إلى نحو ثلث الليل قال عليه الصلاة والسلام: (إنّه لوقتها لولا أن أشقّ على أمّتي)، فإذا تيسّر تأخيرها من دون مشقّة فهو أفضل .
فلا حرج في تأخير صلاة العشاء إلى آخر وقتها في حقّ النساء وحقّ المعذورين، والمرضى الذين لا يحضرون الجماعة؛ بل تأخيرها أفضل إلى ثلث الليل، وربّما يقارب نصف الليل؛ لأنّه – صلّى الله عليه وسلّم – صلّى بأصحابه ذات ليلة وقد مضى ثلث الليل .
والله أعلم ..

أضيفي مناقشة جديدة

    1
    0
    شاركي بتعليق جديد على هذه المناقشةx
    ()
    x