خطبنى ولكنى لم أتقبل شكله

تقدّم لي شابّ من العائلة مهندس يملك شقّة صاحب خلق كريم جدّا ، لكنّي لم أتقبّله نهائيّا فأجبرني أبي على عقد الزواج لكنّه لم يدخل بي - مثل الخطوبة متزوّجة في بيت والدي- فعل أبي ذلك ظنّا منه أنّي سأتقبّله ، لكنّي كرهته كرها شديدا حتّى أنّني أكره سماع صوته مع إحسانه إليّ ساعدوني ماذا أفعل

منار

23 سنه

guest
2 تعليقات
الأكثر تصويتاً
الأحدث الأقدم
Inline Feedbacks
View all comments
ساره
ساره

حبيبتي لازم يكون في قبول من الاول ومن رايي لا تقدمي علي الزواج الا اذا تقبلتيه تماما حتي لا تندمي بعد ذلك

مريم
مريم

اعلمي أنّ من صفات الرجل الذي ينبغي أن تقبلي به زوجا أن يكون صاحب دين وخلق حسن، فقد جاء في الحديث عن نبيّنا محمّد -صلّى الله عليه وسلّم- أنّه قال: (إذا أتاكم من ترضون خلقه ودينه فزوّجوه إن لا تفعلوا تكن فتنة في الأرض وفساد عريض)، رواه الترمذي .
وبذلك يتبيّن لك أختاه أنّ الدين والخلق هما القاعدة الأساسيّة التي يبنى عليها الزواج الناجح، ولكن هناك أشياء إضافيّة أيضا لا بدّ أن توضع في الاعتبار، ومن أهمّها: القبول والارتياح، لأنّ الأرواح جنود مجنّدة، ما تعارف منها ائتلف، وما تناكر منها اختلف .

أضيفي مناقشة جديدة

    2
    0
    شاركي بتعليق جديد على هذه المناقشةx
    ()
    x