زوجي طيب ولكنه بذئ اللسان

كيف أقدر أن أصبر وأتحمل ألفاظ زوجي البذيئة؟ فنحن متزوجان منذ 15 سنة، ولدينا أطفال، وتكثر النقاشات بيننا على أشياء تافهة، فيتكلم بألفاظ بذيئة قذرة لدرجة أني أكره حياتي معه وأكره نفسي، ومما يقوله: عزي نفسك، واخرجي من بيتي، وبعدها يعتذر، فهو إنسان يكبر المواضيع ويفرض رجولته وسيطرته على كل شيء.

هو يحب أبناءه، وكريم معهم ومعي إذا طلبت شيئا عندما يكون راضيا ومرتاحا، لكن عندما نتناقش في موضوع أصحابه وسفراته وخروجه وجواله تبدأ المشاكل والكلمات الجارحة.

طلبت منه الطلاق، لكنه رفض

آخر مشكلة بيننا حدثت بسبب ذهابه مع أصحابه ثلاثة أيام، ثم رجع واعتذر لي وقبل رأسي وعزمني على مقهى، وقال أنه لا يستطيع الاستغناء عني، وأنه يحبني ويحترمني، لكني لا أقدر على مسامحته.

عبير

38 سنه

guest
1 تعليق
الأكثر تصويتاً
الأحدث الأقدم
Inline Feedbacks
View all comments
هيام
هيام

يمكنك معالجة المشكلة من خلال معرفة أسباب تصرفاته تلك: فقد يكون عنده مشكلة نفسية، أو يتناول مع أصدقائه أشياء لها تأثير على نفسياته وسلوكه خاصة أنه يرتاد المقاهي، ويمكنك معرفة ذلك من خلال معرفة أصحابه وأصدقائه بطريقة غير مباشرة وبدون علمه، كما يمكنك معالجة هذه التصرفات لديه من خلال إبعاده عن أسبابها لو اتضحت لك.

– كما انصحك بالابتعاد عن مناقشته أو الحوار معه أثناء غضبه أو عدم هدوئه، بل عليك قطع الخلاف معه بالانسحاب من النقاش فورا عند بداية الخلاف، وعدم مجادلته خاصة إذا كان عصبيا، أو سريع الغضب حتى يهدأ، ثم استئناف الحوار معه.

أضيفي مناقشة جديدة

1
0
شاركي بتعليق جديد على هذه المناقشةx
()
x