كيف أتعامل مع تقصير والدي؟

الوالد دائما عصبي، ويسيء معاملتنا، ويحرجنا أمام أي شخص، ولا يعطينا من المال ما يكفي للجامعة، وعندما نشتكي للوالدة تغضب علينا أيضا، وتسييء إلينا، مرات أتحمل وأسكت، وأحيانا أرد عليهم، ولكن والله الوضع بقي صعبا، كل يوم العصبية تزيد علينا أكثر، هل الغلط منهم أم مني؟

يسرا

مصر

guest
2 تعليقات
الأكثر تصويتاً
الأحدث الأقدم
Inline Feedbacks
View all comments
مدام نجوان
مدام نجوان

هذا الأمر لا يخلو من حالتين، إما أنك مقصر في طاعته، أو أن لديك مرض من حساسية ونحوها تجعله معصبا، والذي عليك عمله بداية عليك بالتحلي بالصبر الجميل، ولا تظهر حزنك أمام الوالد وحاول أن ترضيه بكل ما تستطيع مما يأمرك به من طاعة الله، وكن قريبا منه كلما دخلت أو خرجت مررت عليه وقبلت رأسه، اجلس بجواره بين فترة وأخرى، واستمع مصيغا لما يتحدث به عن شبابه، حاول أن تهدي له هدية يحبها، أكثر من الدعاء له في ظهر الغيب بأن يكون هادئا رفيقا بك، وابتعد عن كل سبب يؤدي إلى اغصابه.

ام خالد
ام خالد

عدم إعطائك ما تحتاجه من مصاريف للجامعة فالنصيحة في هذا فيها تفصيل قد يكون الوالدان ليس لديهما المال الكافي الذي تطلبه، وقد يعطونك ولكن أنت تطلب أكثر، وهم يرفضان إعطائك زيادة عن حاجتك، وقد يكون ذلك منهما عقوبة لك على تقصيرك معهم، أنا أريد ان تفكر في الأمر مليئا، ولا تنتظر مني أن أقول الخطأ منك أو منهم، فأنا لم أسمتع لهما حتى أحكم، ولهذا أحب أن أشير عليك أن تطلب مصروف الجامعة من الوالدين برفق ولين، فإن منعا عنك المصروف فاصبر وإياك أن ترد عليهما بأي كلمة غير لائقة مع الوالدين، بل لا تظهر التضجر والغضب، بل ابتسم وقل جزاكم الله خيرا على ما تبذلان معي

أضيفي مناقشة جديدة

2
0
شاركي بتعليق جديد على هذه المناقشةx
()
x