ما حكم عملي كخطابة على الانترنت؟

ما حكم دخولي إلى مواقع الزواج بصفتي خطابة أو وسيطة حيث أني أريد مساعدة بعض البنات والنساء اللواتي ظروفهم صعبة فبعض البنات لا تختلط بالمجتمع النسائي فلا يتم خطبتها وبعض منهم أرملة ولديها أبناء كبار وبعض البنات عندها إعاقة وأنا أقوم بدخول هذه المواقع وإرسال الرجال , ومن ألاحظ عليه الجدية في موضوع الزواج أقول له أني أعرف بنت ثم أعطي أهلها رقم هذا الشاب واخبرها أهل البنت أني لا أعرفه إلا عن طريق المواقع وأنه يجب عليهم هم السؤال عنه والتحري عنه وأنا أقوم بهذه الخدمة بدون مقابل مادي وطريقة حديثي مع الرجال عن طريق الرسائل في هذه المواقع حيث أقوم بسؤاله عن التزامه في الصلاة وعن وضعه الاجتماعي والمادي ومن هذه الأمور وأحاول أن لا أكثر من المراسلة بيني وبين أي رجل , فما حكم ما أفعله؟

ام الهادي

40 سنه، خطابه علي الانترنت

guest
2 تعليقات
الأكثر تصويتاً
الأحدث الأقدم
Inline Feedbacks
View all comments
بتول
بتول

في الاغلب مبيكنش في صراحة وبيحصل مشاكل كتير اللي اقصده ان الضرر اكتر من النفع ومش دايما هتقدري تتحري الدقه والثقه فيمن يتحدث معك

عاشقه الجنه
عاشقه الجنه

نفع مواقع الانترنت للزواج قليل وكذلك المواقع الموثقة قليلة جدا , فإذا كان الموقع القائم عليه ثقات معروفين .
فلا مانع بالضوابط واحترام الآداب الشرعية لأن ذلك من التعاون على البر والتقوى.
وإذا انتفت الأدب .فلا يجوز الدخول في هذا العمل
والله أعلم

أضيفي مناقشة جديدة

    2
    0
    شاركي بتعليق جديد على هذه المناقشةx
    ()
    x