ما سبب نزول إفرازات بعد إكمال النفاس؟

ولدت ولادة قيصرية قبل شهر ونصف، ولم أستطع إرضاع طفلتي، استمر دم النفاس أسبوعين وبعدها طهرت، وعندما أتممت الأربعين نزلت مني إفرازات مصحوبة بدم، وهي مستمرة منذ أسبوع. علما أن الحليب لم ينشف، مع أني لم أرضع أبدا، هل هذه الإفرازات بسبب الحليب؟ هل يجب أن أخذ دواء لتنشيفه؟ وهل هذا الدم يفسد الطهارة؟

نهله

الرياض

guest
1 تعليق
الأكثر تصويتاً
الأحدث الأقدم
Inline Feedbacks
View all comments
دكتورة ياسمين الشيمي
دكتورة ياسمين الشيمي

عندما لا تقوم السيدة بإرضاع ولديها، فإن الدورة الشهرية الأولى تنزل بعد 6 أسابيع من الولادة تقريبا، لذلك ومن ناحية طبية وعلمية فإن أي دم ينزل في هذه الفترة يجب اعتباره دم حيض أو دورة شهرية.

وقد لا تنتظم الدورة بعد ذلك لبضعة أشهر، وخاصة إذا استمر ارتفاع هرمون الحليب في جسم السيدة، أو إذا استمر وجود الحليب في الثدي، وهذا يعتبر أمرا طبيعيا، بمعنى أوضح: إن استمرار نزول بعض الإفرازات الحليبية من الثدي في الأشهر القليلة التالية للولادة عند السيدة غير المرضع، يعتبر أمرا مقبولا ولا يدل بالضرورة على وجود مشكلة، ولذلك فإن نصيحتي لك هي بالانتظار لمدة 3 أشهر على الأقل فقد تجف هذه الإفرازات الحليبية من تلقاء نفسها ومن دون علاج، مع الحرص على عدم عصر الثدي ولا تدليكه؛ لأن هذا قد يثير غدد الحليب ويرفع من مستوى هرمون الحليب في الجسم.

أضيفي مناقشة جديدة

    1
    0
    شاركي بتعليق جديد على هذه المناقشةx
    ()
    x